سجن إيفين

طهران.. سجناء سياسيون يعتصمون في سجن إيفين بسبب تفشي کورونا


١١ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

طهران- أفاد موقع "أطلس السجون الإيرانية" بأن السجناء السياسيين في الجناح رقم 8 بسجن إيفين، بالعاصمة الإيرانية طهران، اعتصموا داخل السجن، بسبب تفشي فيروس کورونا.

وأشار تقرير الموقع، إلى أن "27 سجينًا سياسيًا اعتصموا داخل السجن، وطالبوا بإجراء تحقيق فوري في الحالة المزرية التي وصلوا إليها".

وقبل ساعات، أفاد موقع "النقابة المستقلة للعمال" أيضًا، بأن 12 سجينًا في الجناح رقم 8 داخل سجن إيفين أصيبوا بفيروس کورونا.

وذکرت النقابة عددًا من السجناء الذين أصيبوا بالفيروس، ومن بينهم: إسماعيل عبدي عضو نقابة المعلمين، والمحامي أمير سالار داواري، ومجيد آذربي، ومحمد داوودي، وفقا لـموقع "إيران إنترناشيونال".

وبحسب مينو عبدي، زوجة إسماعيل عبدي، فإن السجناء الـ12 "تم نقلهم إلى المركز الطبي بسجن إيفين، وهم يقيمون الآن جميعًا في غرفة واحدة".

لكن التقارير تشير إلى أن هؤلاء الأفراد  يشتبه في إصابتهم بفيروس كورونا، منذ الأسبوع الماضي، وأنهم كانوا يتفاعلون مع بقية المعتقلين، مما يثير مخاوف من إصابة آخرين.

وفي وقت سابق، نشرت منظمة العفو الدولية بعض المراسلات بين منظمة السجون الإيرانية ومسؤولين من وزارة الصحة، تفيد بأن الحكومة الإيرانية تجاهلت إرسال معدات ومستلزمات طبية إلى سجون البلاد للسيطرة على فيروس كورونا.

كما أفادت نرجس محمدي، الناشطة الحقوقية المسجونة بتهمة "الدعاية ضد النظام"، بأنها و11 سجينة أخرى في سجن زنجان مصابات بفيروس كورونا.


اضف تعليق