اللواء يحيى رسول عبدالله

المتحدث باسم القوات المسلحة العراقية: لن نتسامح مع هدر الدم العراقي


١٢ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية 

بغداد - أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، اللواء يحيى رسول عبدالله، عدم التسامح مع هدر الدم العراقي، مشيرًا إلى التحذير في وقت سابق من إستمرار التجاوزات التركية على الأراضي العراقية.

وقال رسول في بيانه، إنه "ندين بشدة اقدام الجانب التركي على استهدف مجموعة من مقاتلينا الأبطال بواسطة طائرة مسيرة، حيث أسفر هذا الاعتداء الآثم عن استشهاد آمر اللواء الثاني بالمنطقة الأولى في قيادة قوات حرس الحدود وآمر الفوج الثالت وإصابة آمر الفوج الأول وضابط استخبارات واثنين من المنتسبين المرافقين لهم".

ووفقا لما نشر على موقع وكالة الأنباء العراقية "واع"، أشار الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، إلى أن "المقاتلين كانوا في عملية استطلاع في منطقة سيدكان وتقع داخل الأراضي العراقية وتبعد 4 كيلومترات عن الشريط الحدودي مع تركيا".

وأضاف رسول، أن "هذا الاعتداء المدان يتطلب أن تعمل القوات التركية على توضيح ملابسات الجريمة ومحاسبة المتورطين بها، حفاظًا على حسن الجوار والعلاقات بين البلدين التى حرص العراق على الحفاظ عليها ومراعاتها، وأننا حذرنا في وقت سابق من استمرار التجاوزات التركية على الأراضي العراقية وأن دماء العراقيين غالية ولن نتسامح مع هدر الدم العراقي".

وكانت وزارة الخارجية العراقية، قد أعلنت في وقت سابق، أن بغداد ألغت زيارة وزير الدفاع التركي المقررة يوم الخميس المقبل، وقررت أيضا استدعاء سفير أنقرة للاحتجاج على الاعتداءات التركية الأخيرة على الأراضي العراقية.

وفى وقت سابق أدانت رئاسة الجمهورية العراقية، أمس الثلاثاء، استهداف إحدى الطائرات التركية لمنطقة "سيد كان" في إقليم كردستان.


الكلمات الدلالية العراق

اضف تعليق