مرتزقة تركيا في ليبيا

واشنطن تطلب من أنقرة سحب المرتزقة للسلام بليبيا


١٢ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

طرابلس - كشفت السفارة الأمريكية في ليبيا، الأربعاء، عن إجراء السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند مباحثات مع مسؤولين أتراك في أنقرة من أجل إنهاء الصراع في ليبيا، ومطالبة تركيا بسحب المرتزقة.

وقال حساب السفارة الأمريكية في ليبيا، عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر،: "تشاور السفير نورلاند اليوم في أنقرة مع كبار المسؤولين الأتراك حول الحاجة الملحة لدعم الأصوات الليبية التي تسعى بصدق إلى إنهاء الصراع والعودة إلى الحوار السياسي الذي تيسّره الأمم المتحدة، مع احترام كامل لسيادة ليبيا وسلامة أراضيه".



وأضافت السفارة: "ناقشت الزيارة الخطوات اللازمة لتحقيق حل منزوع السلاح في وسط ليبيا، وتحقيق انسحاب كامل ومتبادل للقوات الأجنبية والمرتزقة، وتمكين المؤسسة الوطنية للنفط من استئناف عملها الحيوي، وتعزيز الشفافية والاصلاحات الاقتصادية".



والإثنين الماضي، بحث رئيس مجلس النواب الليبي المستشار عقيلة صالح مع سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا اقتراح أن تكون مدينة سرت مقراً للسلطة الجديدة الموحدة يتم تأمينها من قبل أجهزة نظامية ليبية.

كما تطرقت المباحثات التي تمت في العاصمة المصرية القاهرة، إلى تطورات الأوضاع في ليبيا والمنطقة ومبادرة رئيس مجلس النواب الليبي التي انبثق عنها إعلان القاهرة وسُبل تنفيذها للوصول للحل في ليبيا وفقاً لإعلان القاهرة ومخرجات مؤتمر برلين الدولي حول ليبيا .

 


اضف تعليق