الأخباررياضة

أول مغربية تدير مباراة تاريخية لكرة القدم للرجال

رؤيـة

الرباط – ثبتت الحكمة المغربية بشرى كربوب أقدامها فوق عشب الملاعب الخضراء وخلفها لاعبي كرة قدم رجال، حيث أدارت مباراة لمدة 96 دقيقة بلياقة بدنية عالية.

ويبدو المشهد تاريخيًا لبشرى كربوبي التاريخ، فهي أول مغربية تتولى تحكيم مباراة في الدوري المغربي الممتاز “رجال”.

وفي مقابلة مع شبكة “سكاي نيوز عربية”، قالت بشرى “لحظة دخولي الملعب، كان الضغط كبيرا و شعوري بالمسؤولية أكبر، لكن سرعان ما تحول إلى طاقة إيجابية مع إطلاقي لصافرة البداية، حيث كان تركيزي كله منصبا على الوصول بالمباراة إلى بر الأمان”.

وتابع المقابلة التي نقلت على شاشة القناة “الرياضية” بالمغرب في 10 أكتوبر، جمهور عريض أشاد عبر مواقع التواصل الاجتماعي باحترافية الحكمة المغربية خلال اللقاء الذي جمع بين فريقي المغرب التطواني وأولمبيك خريبكة، وتداولوا صورلها وبعض اللقطات من المباراة، وعبروا عن إعجابهم بقوة شخصيتها وحزمها أمام اللاعبين الرجال.

وقبل اقتحامها مجال التحكيم، لعبت الشابة الثلاثينية كرة القدم، وهو ما ساعدها في ما بعد في إدارة المباريات، لتتمكن بفضل اجتهادها وحبها للتحكيم من الحصول على الشارة الدولية سنة 2016، وتصبح ضمن الحكمات الإفريقيات الست المرشحات لإدارة بطولة كأس العالم للسيدات عام 2023.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى