الأخباررصد

أستاذ علاقات دولية: مليونا سني هُجروا من المنطقة ما بين الموصل وصلاح الدين

رؤية – أشرف شعبان

بغداد – كشف أستاذ العلاقات الدولية العراقي الدكتور رائد العزاوي أن 2 مليون سني هُجروا من المنطقة ما بين الموصل وصلاح الدين.

وأردف الدكتور رائد العزاوي في مقابلة تلفزيونية مع فضائية «الحدث»، اليوم الأربعاء، أن الأنبار تعرضت لعملية تطهير عرقي.

وقال أستاذ العلاقات الدولية العراقي إن هناك تطهير مذهبي يحدث في المناطق السنية في غرب العراق وشرق سوريا وهذا هو المخطط الذي تم الاتفاق عليه بين الولايات المتحدة الأمريكية بقيادة أوباما وبين إيران ممثلة في عدد كبير من القيادات التي أدارت المشهد في عام 2011، وهذا أمر غاية في الصعوبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى