الأخباررصد

بالفيديو| بعد استقالته.. مهندس حملة «بريكست» يغادر مقر الحكومة البريطانية

رؤية


لندن – شوهد دومينيك كامينغز مهندس حملة 2016 لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، الجمعة، يغادر مقر رئيس الوزراء «10 داونينغ ستريت» الجمعة وهو يحمل صندوقا كرتونياً.

يأتي ذلك بحسب «يورو نيوز عربية» بعد استقالة كامينغز من منصب كبير مساعدي رئيس الوزراء بوريس جونسون.

وأكد مصدر حكومي أن كامينغز لن يبقى في وظيفته بشكل رسمي اعتبارا من «منتصف كانون الأول/ ديسمبر».

وكان كبير مستشاري جونسون، المثير للانقسامات والذي لعب دورا مهما لدرجة استثنائية في الحكومة، قد قال في وقت متأخّر الخميس إن التكهّنات الأخيرة التي تتحدث عن تهديده بالاستقالة «مختلقة».

لكن في وقت خرج الصراع على السلطة في داونينغ ستريت إلى العلن هذا الأسبوع، شدد كامينغز على تصريحات وردت في مدونة في كانون الثاني/ يناير وجاء فيها أنه سيكون «زائدا عن الحاجة لدرجة كبيرة» في غضون عام.

وتتزامن مغادرة كامينغز منصبه مع انتهاء فترة بريكست الانتقالية عندما تبدأ بريطانيا مرحلة جديدة خارج نطاق قواعد الاتحاد الأوروبي في 1 كانون الثاني/ يناير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى