أخبار مصريةالأخبار

مصر.. إحباط تهريب عملات معدنية نادرة تعود إلى عصر الإسكندر الأكبر

رؤية

القاهرة – أحبطت سلطات ميناء رفح البري، اليوم الخميس، محاولة تهريب تسع عملات معدنية نادرة خارج البلاد.

وقالت وزارة السياحة والآثار المصرية، في بيان، إن الوحدة الأثرية بميناء رفح البري، بالتعاون مع سلطات الجمارك، نجحت في ضبط العملات خلال محاولة تهريبها.

وأكد مدير عام مركز الوحدات الأثرية بشمال سيناء رجب الحسيني أن العملات المضبوطة ترجع للعصر اليوناني وتحديدا إلى فترة حكم الإسكندر الأكبر، مشيرا إلى أن الإله زيوس منحوت على أحد أوجه العملة، وهو جالس على العرش ويمسك بيده اليسري نسر وباليد اليمني الصولجان.

وأضاف أن العملات مدون عليها كتابات باللغة اللاتينية لاسم الإسكندر الأكبر وعلى الوجه الآخر صور الإسكندر الأكبر مرتديا جلد الأسد تشبها بهرقل.

وأوضح رئيس الإدارة المركزية للمنافذ الأثرية بالموانئ المصرية حمدي همام، أن الوحدة الأثرية بشمال سيناء تلقت بلاغًا من سلطة جمارك رفح البري بالاشتباه في أثرية مجموعة من العملات المعدنية بحوزة أحد المسافرين، فتم تشكيل لجنة أثرية متخصصة لفحصها انتهت إلى تأكيد أثرية هذه العملات المضبوطة المصنوعة من المعدن.

وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ومصادرة العملات لصالح وزارة الآثار طبقا لقانون حماية الآثار وتعديلاته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى