أخبار دوليةأخبار عاجلةالأخبار

قائد جبهة تيجراي: سنواصل قتال الحكومة الإثيوبية

رؤية

أديس أبابا – بعد ساعات من إعلان أديس أبابا اكتمال العمليات العسكرية للجيش الإثيوبي في إقليم تيجراي، أكد زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي في إثيوبيا، دبرصيون جبرمكئيل، في رسالة نصية لـ”رويترز”، أن قواته ستواصل قتال الحكومة الإثيوبية.

من جهتها، لم ترد حكومة رئيس الوزراء أبي أحمد على ذلك حتى الآن.

وفي وقت سابق السبت، أوضح أبي أن العمليات العسكرية في إقليم تيجراي الشمالي اكتملت، وذلك بعد فترة وجيزة من إعلانه في بيان سيطرة القوات الاتحادية بشكل كامل على مدينة مقلي عاصمة الإقليم.

كما قال على تويتر: “يسرني أن أعلن أننا أكملنا وأوقفنا العمليات العسكرية في إقليم تيجراي”.

وكان أبي قد ذكر في بيانه أن الشرطة تبحث عن زعماء الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي.

إلى ذلك شدد رئيس الوزراء، الذي وصف هجوم الحكومة بأنه عملية لاستعادة القانون والنظام، على أن “الشرطة الاتحادية ستواصل الآن مهمتها في اعتقال مجرمي الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي وتقديمهم إلى المحكمة”، وفق تعبيره.

يشار إلى أنه من الصعب التحقق من صحة ادعاءات كل الأطراف، نظراً لانقطاع الاتصالات الهاتفية والإنترنت بالمنطقة بالإضافة إلى فرض قيود مشددة على دخول الإقليم منذ بدء القتال.

ومن المعتقد أن آلافاً لقوا حتفهم خلال القتال هذا الشهر. كما فر نحو 44 ألف لاجئ إلى السودان المجاور. ويقع إقليم تيجراي على حدود إريتريا وأثار الصراع قلقاً من حدوث تصعيد في جميع أنحاء البلاد التي يبلغ عدد سكانها 115 مليون نسمة وفي المنطقة كلها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى