أخبار دوليةالأخبار

نائب الرئيس الأفغاني يدعو طالبان للمشاركة في الحكومة

رؤية

كابول – حث نائب الرئيس الأفغاني، أمر الله صالح حركة طالبان على وقف أعمال العنف ضد قيادة البلاد ومؤسساتها، والمشاركة في الحكومة بدلاً من ذلك.

وكان صالح يتحدث في الاجتماع الثاني للجنة القيادة بمجلس المصالحة الوطني الأفغاني اليوم السبت.

وأضاف صالح، في كلمته أمام الاجتماع الثاني للجنة القيادة بمجلس المصالحة الوطنية اليوم السبت، أن أفغانستان، دولة معقدة، حيث إن هيمنة جماعة أمر مستحيل وسيقود فقط إلى عزلتها، وفقا لوكالة “د ب أ”. 

وتقول طالبان دائماً: إن الحكومة الحالية في أفغانستان ليست إسلامية وتعهدت بترسيخ ما يصفها المسلحون بأنها “حكومة إسلامية خالصة”.

وتابع صالح أن طالبان لا يمكن أن تفوز في الحرب الحالية بقتل زعماء قبائل وصحفيين أو أعضاء من المجتمع المدني الأفغاني، حيث أن ذلك سيزيد الصراعات الحالية تعقيداً.

وتشهد البلاد أعمال عنف حالياً. وفي الأسبوع الماضي وحده، تم اغتيال صحفي و4 من موظفي الصحة ورئيس منظمة لمراقبة الانتخابات وسائقه وناشطة حقوقية وشقيقها في هجمات منفصلة لحركة طالبان.

وكانت 4 انفجارات قد وقعت اليوم السبت، بفارق أقل من ثلاث ساعات في مناطق مختلفة بالعاصمة الأفغانية كابول، مما أضاف إلى الذعر بين المواطنين، الذين يشهدون حوادث مماثلة بشكل شبه يومي،  خلال الأسابيع الماضية.

وقالت الشرطة ومصادر أمنية إن اثنين من أفراد قوات الأمن على الأقل قتلا وأصيب 6 آخرين في الانفجارات، حسب قناة “طلوع نيوز” التلفزيونية الأفغانية اليوم السبت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى