اقتصادالأخبار

مكاسب «ستاندرد آند بورز 500» قفزت بنحو 14 تريليون دولار في 2020

رؤيـة

نيويورك – تهاوى مؤشر “S&P 500” في ربيع 2020 بفعل إجراءات الإغلاق على مستوى العالم بسبب جائحة “كورونا” ولكنه استغرق 175 يوماً فقط للانتقال من أعلى مستوى على الإطلاق قبل الجائحة إلى مستوى قياسي جديد، بحسب وكالة “بلومبرج”.

واندفع المستثمرون نحو أسهم شركات قطاع التكنولوجيا والشركات المستفيدة من تطبيق إجراءات الإغلاق وكذلك نحو مصنعي السيارات الكهربائية، وبدعم تلك الأسهم ارتفع مؤشر “S&P 500” -منذ هبوطه الحاد بسبب الجائحة- بنحو 67% مضيفاً 14 تريليون دولار إلى قيمته السوقية خلال 2020.

ويعد سهم “تسلا” هو أفضل أسهم المؤشر أداء في 2020 إذ قفزت قيمته السوقية إلى 659 مليار دولار، ومتفوقاً بفارق كبير على شركات قطاع السيارات الأخرى، إذ جاءت “جنرال موتورز” في المركز الثاني من حيث القيمة السوقية عند 59.9 مليار دولار.

كما حققت أسهم شركات التوصيل مكاسب حادة، فارتفع سهم “فيديكس” بنحو 70% في العام الجاري، فيما صعدت قيمته السوقية  أعلى 79 مليار دولار.

وأدت الجائحة إلى زيادة الطلب على الشركات المصنعة للرقائق ليرتفع سهم “إنفديا” 123%، ورغم ذلك لا يزال أداء 40% من أسهم المؤشر متراجعاً بفعل شركات الطيران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى