الغلاف

كيف تغيرت حياتنا اليومية عن زمن ميشال فوكو؟


١٣ فبراير ٢٠٢٠ - ١٢:٤١ م بتوقيت جرينيتش

رؤية

القاهرة- صدر مؤخرا عن مؤسسة أروقة للنشر٬ كتاب "أبعد من فوكو.. السياسات الحياتية في عصر الجينوم"، للباحثة أماني أبو رحمة.

تقول المؤلفة إن الحياة التي نظر لها أرسطو مرورا بداروين وانتهاء بالفيلسوف ميشال فوكو ليست كحياتنا اليوم، والسياسات اليوم ليست هي السياسات سابقا، لأن عصرنا هو عصر التقدم البيولوجي غير المسبوق، لافتة إلى أنه كان لا بد لمصطلح مثل "السياسات الحياتية" أن يحمل اليوم أبعادا جديدة على الرغم من أنه بقى متكئا على مركب المعرفة السلطة الذي وضعه فوكو قبل نحو ثلاثين عاما.

يتناول الكتاب المفهوم كما نظر له فوكو ثم التعديلات المعاصرة التي طرأت عليه في الألفية الثالثة على يد منظرين مثل جورجيو أجامبين ومايكل هارت وأنطونيو نيجري وروبيرتو اسبيزيتو وجاك دريدا ونيكولاس روز وغيرهم في عصر الجينوم حين اخترقت السياسة نوكليوتيدات الجينات البشرية وقدمت المسودة الأولى لكتاب الجينوم البشري إلى الرئيس الأمريكي بيل كلينتون في البيت الأبيض عام 2000 وبعد ذلك بثلاثة سنوات في عام 2003 تم الكتاب بالكامل وانكشف جسد الإنسان على مستوى الجزيئات وأبعد أمام صناع السياسة.


الكلمات الدلالية كتاب أبعد من فوكو

اضف تعليق