أخبار دوليةالأخبار

ترامب: إجراءات الإقالة تثير الغضب لكن لا أريد العنف

رؤية

واشنطن – وصف الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، التحرك في مجلس النواب لعزله بأنه سخيف للغاية.

وقال ترامب، اليوم الثلاثاء، إن إجراءات الإقالة تثير الغضب لكن لا أريد العنف، حسبما أفادت فضائية “سكاي نيوز عربية”.

وكان مجلس النواب بالكونجرس الأمريكي قد نشر، أمس، مشروع قانون يدعو إلى عزل رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، ويتهمه بارتكاب “جرائم وتجاوزات بالغة” في ظل حادث اقتحام الكابيتول.

وقال مؤلفو الوثيقة، التي من المتوقع أن يتم عرضها على أعضاء مجلس النواب، الأربعاء المقبل، بمبادرة من الديمقراطي، ديفيد ساسيليني، إن ترامب، “في انتهاك لليمين الدستوري… تورط في ارتكاب جرائم وتجاوزات بالغة عبر التحريض على العنف ضد حكومة الولايات المتحدة”.

وأشارت الوثيقة إلى أن ترامب “أصدر مرارا ادعاءات كاذبة تزعم أن نتائج الانتخابات الرئاسية كانت ناجمة عن تزوير واسع ويجب عدم قبولها من قبل الشعب الأمريكي”، مذكرة بإعلان الرئيس الحالي فوزه في السباق الرئاسي ودعوته “للقتال الشيطاني” أمام حشد من أنصاره يوم 6 يناير، تزامنا مع جلسات الكونجرس لإقرار نتائج التصويت.

واعتبر معدو مشروع القرار أن ترامب حرض أنصاره على اقتحام الكونغرس وممارسة النهب والدمار والقتل فيه، مشددين على أنه أظهر بذلك أنه “سيواصل تمثيل تهديد للأمن القومي والديمقراطية والدستور حال السماح له بالبقاء في منصبه”.

ودعت الوثيقة إلى “عزل ترامب ومحاكمته وإبعاده من مكتبه” مع منعه من تولي أي منصب في الولايات المتحدة.

وقد اقتحمت مجموعة من أنصار الجمهوري ترامب، مساء 6 يناير، مقر الكونغرس خلال جلسة لإقرار نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها المرشح الديمقراطي، جو بايدن، وذلك بعد مسيرة جدد فيها الرئيس الأمريكي الحالي رفضه الاعتراف بانتصار منافسه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى