أخبار دوليةالأخبار

«زاخاروفا» تندد بالرقابة الأمريكية على مواقع التواصل

رؤيـة

موسكو – اعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الرقابة والقيود الأمريكية المفروضة على حرية التعبير في مواقع التواصل، انعكاس لسلوك واشنطن على الساحة الدولية.

وأضافت: “الولايات المتحدة دولة نووية ولا تملك أسلحة دمار شامل فحسب، بل لديها أيضا أكبر ميزانية عسكرية في العالم، وتبنّت في العقود الأخيرة طريقة واحدة فقط لإدارة الشؤون الدولية، هي فرض العقوبات والقيود غير الشرعية. ويتم تطبيق ذلك حاليا على الشبكات الاجتماعية دون قانون أو قرار قضائي، وبنفس الطريقة يبعدون الشركات والمؤسسات والدول والشخصيات التي لا تروق لهم عن المجالات الاقتصادية والعلمية والتكنولوجية”، كما أوردت وكالة “نوفوستي”.

وفي وقت سابق أعلنت شركتا “تويتر” و”فيسبوك” تجميد حسابات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب واتهمته بالتحريض على العنف.

وحذت الشبكات الاجتماعية الأخرى الأقل شهرة حذوهما، وتم حظر حسابات عشرات الآلاف من أنصار ترامب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى