أخبار عاجلةأخبار عربيةالأخبار

قوات إثيوبية تقتل مواطنًا سودانيًا وتعتقل 3 آخرين

رؤيـة

الخرطوم – أفادت فضائية «العربية»، نقلًا عن مصادر، بأن القوات الإثيوبية قتلت مواطنًا سودانيًا واعتقلت 3 آخرين في منطقة حدودية.

وقال مستشار الحكومة السودانية، اليوم الخميس، إن ما تقوم به إثيوبيا تصعيدًا خطيرًا، مؤكدًا أن بلاده في حالة دفاع عن النفس بشأن التوتر مع إثيوبيا.

وتابع في تصريحات لـ”العربية”: “نرحب بأي وساطة لنزع فتيل التوتر مع إثيوبيا، نرحب بالحوار لحل الأزمة مع إثيوبيا”.

وفي وقت سابق من اليوم، أصدرت سلطة الطيران المدني السودانية، نشرة طيران دولية تمنع بموجبها تحليق الطائرات فوق سماء منطقة الفشقة (الحدودية مع إثيوبيا) شرق مدينة القضارف.

ويسري العمل بالقرار من اليوم الخميس، وحتى 11 أبريل القادم، كما تجدر الإشارة إلى أن طائرة إثيوبية حربية كانت انتهكت الأجواء السودانية في الأيام الماضية، وأدانت الخارجية السودانية هذا “التصعيد غير المبرر”.

جدير بالذكر أنه في بداية ديسمبر الماضي قتلت القوات والميليشيات الإثيوبية أربعة جنود سودانيين وأصابت أكثر من 20 عسكريًا آخرين في هجوم على مناطق سودانية.

وازداد التوتر بين الخرطوم وأديس أبابا حول منطقة الفشقة، التي تبلغ مساحتها نحو 250 كيلومترًا مربعًا ويؤكد السودان أحقيته بها فيما يستغل مزارعون إثيوبيون أراضيها الخصبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى