اقتصادالأخبار

البنك الدولي يحذر من تعرض ملايين الأفارقة للفقر بسبب كورونا

رؤية

واشنطن- حذر البنك الدولي من احتمال تعرض ملايين الأفارقة للفقر من جراء تداعيات تفشي وباء فيروس كورونا .

جاء ذلك في معرض التقرير الذي أصدره البنك الدولي بشأن احتمالات الأوضاع الاقتصادية العالمية بما فيها الوضع في أفريقيا، وفقا لوكالة “أ ش أ”.

ودعا البنك الدولي إلى تحرك سريع من أجل مكافحة وباء فيروس كورونا / كوفيد -19 / وأن يتضمن ذلك تسريع عملية إنتاج لقاح لمعالجة الفيروس حتى يمكن الحد من الأضرار التي يمكن أن تلحق بالنمو الاقتصادي العالمي خلال عام 2021.

وأوضح البنك الدولي -في تقريره- أن نسبة النشاط في منطقة جنوب الصحراء الأفريقية انخفضت بنسبة 7ر3% خلال العام الماضي.

وأضاف أنه على الرغم من أن الاقتصاد في جنوب أفريقيا ونيجيريا يعتبر من أكبر الاقتصاديات في المنطقة، إلا أن الإنتاج فيهما انخفض انخفاضا حادا خلال عام 2020، وتباطأ النمو الزراعي هناك.

وتابع البنك الدولي في تقريره قائلا إن هاتين الدولتين شهدتا انخفاضا دراماتيكيا في معدل دخل الفرد، ما أدى إلى معاناة عشرة ملايين شخص من الفقر المدقع.

وحذر البنك الدولي من أن انخفاض معدل دخل الفرد من شأنه أن يدفع مستويات المعيشة للوراء لمدة عشرة أعوام أو أكثر في ربع اقتصاديات دول منطقة جنوب الصحراء الأفريقية.

وأكد البنك الدولي ضرورة معالجة الأوضاع المالية الهشة في كثير من هذه الدول، بالإضافة إلى معالجة آثار الصدمات التي تعرض لها النمو والميزانيات فيها.

وأعاد البنك إلى الأذهان أن وباء كورونا تسبب في حدوث وفيات وإصابات كثيرة للغاية وتعرض الملايين للفقر، وحذر من احتمال حدوث كساد اقتصادي وهبوط لمستويات الدخل لفترة طويلة.

وأشار البنك الدولي إلى أنه من المتوقع استئناف النمو بمعدل معتدل في منطقة جنوب الصحراء الأفريقية خلال عام 2021، متوقعاَ أن تبلغ نسبة النمو هناك 2% فقط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى