أخبار دوليةأخبار عاجلةالأخبار

إف بي آي: متطرفو اليمين قد يتنكرون بزي الحرس الوطني

رؤية

واشنطن – حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “إف بي آي”، وكالات إنفاذ القانون، من أن المتطرفين اليمينيين ناقشوا التظاهر، على أنهم عناصر بالحرس الوطني في العاصمة واشنطن.

وأشار مكتب التحقيقات الفيدرالي إلى أن آخرين راجعوا خرائط المواقع المعرضة للخطر في المدينة، معتبرا أن هذه علامات على جهود محتملة لتعطيل حفل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، يوم غد الأربعاء (20 يناير).

وأفادت وكالة “أسوشيتد برس”، في وقت سابق، بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي سيفحص جميع قوات الحرس الوطني، التي يبلغ عددها 25 ألفا والقادمة إلى واشنطن من أجل تنصيب جو بايدن، حيث أعرب مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية عن قلقهم بشأن “هجوم من الداخل”، أو “تهديد آخر”، من أفراد الحرس المنوطين بتأمين عملية التنصيب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى