اقتصادالأخبار

ارتفاع البطالة في «هونج كونج» إلى أعلى مستوى لها منذ 2004

رؤية

هونج كونج – ارتفع معدل البطالة في “هونج كونج” إلى أعلى مستوى له في 16 عامًا خلال ديسمبر، في الوقت الذي تكافح فيه المدينة للسيطرة على تفشي الموجة الرابعة من الوباء البادئة بنهاية نوفمبر الماضي، من خلال فرض المزيد من القيود وإجراءات التباعد الاجتماعي.

ووفقًا للتقرير الحكومي الصادر الثلاثاء، ارتفع معدل البطالة إلى 6.6% في الفترة من أكتوبر وحتى ديسمبر الماضي، مقارنة مع 6.3% خلال الفترة السابقة لها، ليسجل أعلى مستوى له منذ ديسمبر 2004، ومقارنة مع توقعات المسح الذي أجرته “بلومبرج” التي أشارت إلى ارتفاع 6.4%.

وارتفع عدد العاطلين بنحو 1500 شخص إلى 245.8 ألف، فيما استقرت القوة العاملة دون تغيير إلى حد كبير، حسبما ذكرت «أرقام».

وتكافح الشركات المحلية في ظل القيود الصارمة للتباعد الاجتماعي وتقليل ساعات العمل بالمطاعم، خاصة بعد تصريحات الرئيسة التنفيذية للمدينة “كاري لام” اليوم باستمرار القيود المفروضة للسيطرة على الوباء وتوسيع الاختبارات الإجبارية ضد فيروس “كورونا”، فضلًا عن فرض قيود جديدة في بعض المناطق بعد ارتفاع عدد الإصابات بها، الأمر الذي ينبئ باستمرار الضغوط الحالية المتعلقة بسوق العمل.

وظل معدل البطالة في قطاعي الاستهلاك والسياحة، بما في ذلك خدمات التجزئة والأغذية والسكن أعلى من 10%، في الوقت الذي اعتادت فيه تجارة التجزئة والمطاعم على الازدهار بسبب عطلة العام القمري الجديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى