أخبار مصريةالأخبار

مدبولي لرئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار: نستهدف تنفيذ مشروعات متوافقة بيئيا

رؤية

القاهرة – عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، اجتماعاً، اليوم الثلاثاء، عبر تقنية “فيديو كونفرانس” مع أوديل رينو باسو، رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وآلان بيلو، نائب رئيس البنك، وخالد حمزة، نائب مدير البنك في مصر، وعدد من مسئولي البنك لمنطقة جنوب وشرق المتوسط، وحضر الاجتماع الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بتهنئة رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على توليها المنصب، معرباً عن تطلع مصر لاستمرار الزخم المتنامي فى علاقة مصر مع البنك، لا سيما خلال خطة عمل البنك للفترة من ٢٠٢١ – ٢٠٢٥.

وأشاد رئيس الوزراء بدعم البنك المتواصل للقطاع الخاص، وهو ما توليه الحكومة المصرية اهتماماً كبيرا، موضحًا أن مصر أعلنت عن استراتيجية التعافي الأخضر، والتي تستهدف تنفيذ مشروعات متوافقة بيئياً، لا سيما وأن البيئة هي إحدى الأدوات الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة، ونتطلع لدعم البنك لتلك الاستراتيجية ، حسبما ذكر«اليوم السابع».

كما أعرب رئيس الوزراء عن ترحيب مصر لتوجه البنك نحو استكشاف الفرص في أفريقيا، مؤكداً وجود فرص سانحة للتعاون بين مصر والبنك في هذا المجال، في ضوء الخبرات الواسعة التي تمتلكها الشركات المصرية في تنفيذ مشروعات كبيرة في عدة دول بالقارة.

وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، بأن رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أعربت عن تقديرهم البالغ للتعاون مع مصر، مشيرة إلى أن مصر تعد دولة محورية فيما يخص مشروعات البنك الأوروبي لإعادة الإعمار، وهو ما يفسر التزايد المطّرد في محفظة تمويل البنك للمشروعات في مصر والتي وصلت إلى نحو مليار يورو.

وأشادت رئيسة البنك بالتعاون القائم مع الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، ومتابعة الوزيرة الحثيثة لكل الملفات محل التعاون، وهو ما أسهم في سرعة إنجاز الأعمال بسهولة ويسر.

وأضاف المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن رئيسة البنك أثنت على اهتمام مصـر بمشروعات التعافي الأخضر، مؤكدة أن ذلك يتوافق مع رؤية البنك الأوروبي، حيث يستهدف البنك الوصول بنسبة المشروعات الخضراء المنفذة إلى ٢٥٪؜ من إجمالي المشروعات التي ينفذها بحلول عام ٢٠٢٥.

كذلك أبدت رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ترحيباً بالتعاون مع الشركات المصرية لاستكشاف الفرص الاستثمارية والتمويلية، وتمويل المشروعات في أفريقيا.

من جانبها، أعربت وزيرة التعاون الدولي عن شكرها لمجموعات العمل من الجانبين، على المجهود الكبير الذي يبذلونه في متابعة تنفيذ مشروعات محفظة البنك التمويلية في مصر، مشيدة باستمرار تصدر مصر للمرتبة الأولى بين دول عمليات البنك للعام الثالث على التوالي، وحصول مصر على عدة جوائز دولية في مشروعات وبرامج منفذة بالتعاون مع البنك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى