أخبار عربيةالأخبار

حكومة السودان تتسلم مقر بعثة «يوناميد» في جنوب دارفور

رؤية

الخرطوم – تسلمت ولاية جنوب دارفور، نيابة عن حكومة السودان، مقر البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور “يوناميد”، بمنطقة “خور ابشي” في شمال شرق نيالا عاصمة الولاية، تنفيذا لقرار مجلس الأمن الدولي بإنهاء مهام البعثة في دارفور بنهاية شهر يونيو القادم.

ووقع على الوثائق والمستندات عن حكومة السودان، موسي مهدي إسحق والى جنوب دارفور، وعن الأمم المتحدة هيوستين فيرجستون المدير التنفيذي لبعثة “يوناميد”، بحضور أعضاء لجنة أمن ولاية جنوب دارفور وعدد من المواطنين، وتم إنزال علم البعثة ورفع علم السودان على المقر، بحسب وكالة “أنباء الشرق الأوسط”.

وأكد والى جنوب دارفور موسي مهدي اسحق، التزامه بتوجيه معدات وآليات ومباني البعثة إلى الأغراض المدنية للمجتمع المحلي في منطقة “خور ابشي” في خدمات الصحة، والتعليم، والتدريب البيطري، داعيا المواطنين إلى المحافظة على المعدات والآليات.

وشدد على أن القوات المشتركة الموجودة في المنطقة كُلفت بحماية مقر البعثة والمدنيين بكل الطرق السلمية والمدنية والقانونية، مشيدا بالدور الكبير الذي قامت به البعثة فى حماية المدنيين وأداء مهامهم الإنسانية بالوجه الأكمل.

ورحب المدير التنفيذي لبعثة “يوناميد”، بالتزام والى جنوب دارفور باستخدام المقر للأغراض المدنية لخدمة المجتمع المحلي، مشيرا إلى أن مغادرة “يوناميد” جاء بناء على قرار مجلس الأمن الدولي واتفاق سلام جوبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى