أخبار دوليةالأخبار

زعيم المعارضة التركية: نحن في حاجة إلى إطعام الجياع لا إلى دستور جديد

رؤية

أنقرة – قال رئيس حزب الشعب الجمهوري وزعيم المعارضة في تركيا كمال كليجدار أوغلو، إن “حكومة انقلاب مدني تحكم البلاد الآن، وأن الوضع الحالي لا يسمح بسن دستور جديد يتوافق مع المعايير العالمية”، وفق ما نقلت صحيفة “زمان” التركية، أمس الإثنين.

وأضاف أوغلو “المناخ في تركيا حالياً هو مناخ انقلاب مدني، لا مناخ دستور مدني”، وجاءت تصريحات المعارض التركي رداً على دعوة الرئيس رجب طيب أردوغان لوضع دستور مدني جديد للتخلص مما سماه “دستور الوصاية العسكرية”.

وتابع كليجدار أوغلو “تركيا تشهد توتراً شديداً وتحتاج إلى إلى تخفيف وهدوء، هناك أناس ينامون جائعين، وهناك عاطلون عن العمل، على الحكومة أولاً حل مشاكلهم” قبل عرض مسودة دستور علينا والرأي العام.

وأوضح “إذا كان أردوغان يرغب في صياغة دستور جديد فعليه أيضاَ أن يوضح سبب حاجته إلى تعديل دستوري، للأسف، نحن في انقلاب مدني، لا يوجد مناخ دستوري مدني في هذه المرحلة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى