الأخبارمنوعات

كلب بوليسي يعود إلى الخدمة بعد تعافيه من إصابة بالساطور

رؤية

لندن – عاد كلب بوليسي في بريطانيا إلى الخدمة بعد أن جُرح في وجهه بساطور من قبل مجرم يبلغ من العمر 16 عامًا، ضربه 5 مرات في رأسه، أثناء عملية اقتحام.

وذكرت جريدة ديلي ميل البريطانية، أن الكلب المسمى ستارك، كان محظوظًا لأنه لم يفقد عينه، وكان بحاجة إلى الخضوع لعملية جراحية بعد أن ضرب خمس مرات في رأسه.

واعترف الشاب، الذي لم يتم الكشف عن هويته، بتسببه في معاناة غير ضرورية لكلب بوليسي وحيازة السكين.

blank

وأضاف تقرير الصحيفة البريطانية، أنه جرت في محكمة برمنجهام للشباب بعد أن تم الطعن في أساس دعواه، ولا سيما ادعاءاته أنه كان وحيدًا وأنه لم يدرك أن ستارك كان كلب بوليسي.

وأكد قاضي المقاطعة جون بريستو أنه رفض رواية المدعى عليه للأحداث، مضيفًا أنه متأكد من وجوده مع آخرين وأنه كان على علم تام بأن الشرطة كانت تبحث عنه.

فيما قال الضابط المرافق للكلب إنه “عندما اقترب منه، رأى المدعى عليه يضرب الكلب ستارك بما يشبه العصا مرارًا وتكرارًا 20 مرة على الأقل، ولكن بعد ذلك، وبسبب رعبه ، سرعان ما أدرك أنها كانت منجل خشبي”، وتابع: “أنه لم أستطع الاقتراب أكثر اعتقدت بصدق أنه سيقتل كلبي لذلك قمت برش البخاخ، ولم يكن هناك خيار آخر متاح لى”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى