أخبار دوليةالأخبار

مقتل 5 أشخاص في موجة صقيع جنوب الولايات المتحدة

رؤية

واشنطن- لقي خمسة أشخاص مصرعهم، اليوم الثلاثاء، إثر موجة صقيع نادرة تجتاح جنوب الولايات المتحدة منذ مطلع الأسبوع الجاري مصحوبة برياح قطبية أدت إلى انخفاض حاد في درجات الحرارة .

وتوفي شخصان في تكساس، وشخصان آخران في كنتاكي، كلاهما في حوادث طرق، يعتقد المسؤولون المحليون أنها ناجمة عن سوء أحوال الطقس.

وقال قائد شرطة هيوستن، آرت أسيفيدو على تويتر، إنه يشتبه في أن وفاة شخص آخر، نتجت عن التعرض إلى “درجات حرارة بالغة الانخفاض”.

وتسببت العواصف الجليدية، ودرجات الحرارة شديدة البرودة، في انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من أربعة ملايين نسمة، في ولاية تكساس، بعدما اضطرت شركة تشغيل شبكة الكهرباء بالولاية إلى قطع التيار بشكل متناوب في ظل زيادة الاستهلاك خلال موجة برد قاسية.

ووصلت موجة الصقيع التي تجتاح تكساس، إلى شمال المكسيك، المجاورة، حيث قالت السلطات، إن الكهرباء انقطعت عن 4.7 مليون مستخدم في وقت مبكر أمس الإثنين.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن حالة الطوارئ، وقرر إرسال مساعدات اتحادية لولاية تكساس حيث تراوحت الحرارة بين درجتين تحت الصفر و22 درجة تحت الصفر.

وكتب حاكم الولاية جريج أبوت على تويتر “قدرة بعض الشركات المولدة للكهرباء تجمدت، وهي تعكف على استعادة توليد التيار”.

وأضاف أنه أمر بانتشار الحرس الوطني في أنحاء الولاية للمساعدة في استعادة الكهرباء.

وأعلن مطار جورج بوش الدولي في هيوستن، أنه سيظل مغلقا حتى الواحدة ظهرا على الأقل (1900 بتوقيت غرينتش) اليوم الثلاثاء فيما أوقف مطار هوبي بالمدينة عملياته بسبب سوءالأحوال الجوية.

وفي ولاية لويزيانا، حيث تسببت درجات الحرارة بالغة الانخفاض في انقطاع الكهرباء أيضا وفي إغلاق بعض الطرق، فرضت بعض المقاطعات حظرا على التجول لإبعاد السكان عن الطرق. وكان أكثر من 110 آلاف منزل ومتجر وشركة بلا كهرباء لليلة كاملة.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى