أخبار عربيةالأخبار

المبعوث الأممي: سنقف مع الشعب الليبي حتى يستعيد بلاده من التدخلات الخارجية

رؤية

طرابلس – قال المبعوث الأممي لدى ليبيا يان كوبيش، إن الشعب الليبي أمامه فرصة حقيقية لأن يحقق أخيراً أهدافه في بناء دولة موحدة وذات سيادة حقيقية، من دون تدخل أجنبي وأسلحة خارجة عن سيطرة السلطات الشرعية.

وأضاف كوبيش، في بيان له نشرته بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إن الدولة الليبية ستبنى على أساس الديمقراطية والعدالة وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان والمساواة في الحقوق والفرص لجميع مواطنيها ومكوناتها، نساء ورجالاً مشدداً على التزام الأمم المتحدة بالوقوف إلى جانب الشعب الليبي في سعيه لتحقيق المصالحة الوطنية والاستقرار والأمن والازدهار، إضافة لاستعادة الشرعية الديمقراطية ووحدة مؤسساته واسترجاع سيادة بلاده.

كما أكدت البعثة الأممية في ليبيا، أنها ستقدم كل الدعم اللازم؛ لضمان انعقاد جلسة مجلس النواب لاعتماد المجلس الرئاسي والحكومة الجديدة؛ ليتمكنوا من مباشرة عملهم.

وشدد المبعوث الأممي بحسب “البيان” خلال لقائه الخميس مع رئيس المجلس الرئاسي الجديد، محمد يونس المنفي، بحضور المبعوث الأممي يان كوبيش، والأمين العام المساعد، ومنسقة البعثة، في طرابلس، على دعم البعثة الفني لضمان إنجاح الانتخابات، المُزمع عقدها في 24 ديسمبر من هذا العام، وتحقيق كافة الاستحقاقات المطلوبة لتحقيق ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى