انتقادات واسعة للسناتور الجمهوري كروز بعد العاصفة الثلجية في تكساس

محمود رشدي

رؤية

واشنطن- واجه السناتور عن تكساس تيد كروز انتقادات حادة الخميس بعدما توجه إلى منتجع في المكسيك فيما كان الملايين في ولايته يعانون انقطاع الكهرباء والماء، بسبب عاصفة ثلجية.

ودعا خصومه السياسيين كروز للاستقالة، في حين قال الأخير عن الرحلة إنها لليلة واحدة لمرافقة ابنتيه قبل أن يعود إلى الولايات المتحدة. بحسب فرانس برس.

وأظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي كروز خلال سفره الأربعاء، فيما كانت مناطق جنوب الولايات المتحدة، التي قلما تشهد طقساً شتوياً قاسياً، ترزح تحت البرد.

وفي أنحاء تكساس تبذل شركات الخدمات جهوداً مضنية لإعادة التيار الكهربائي، فيما طُلب من 7 ملايين في الولاية غلي المياه قبل استهلاكها، بموازاة فتح السلطات 300 “مركز تدفئة”.

وأعلن برنامج لتقنين الكهرباء فيما تجمدت محطات طاقة وتوربينات الرياح.

وقال كروز في بيان: “مع إلغاء الدراسة هذا الأسبوع، طلبت ابنتانا القيام برحلة مع أصدقاء. وحرصا مني على أن أكون أباً صالحاً سافرت معهما الليلة الماضية وأعود بعد ظهر اليوم”.

وأضاف “فريقي وأنا على تواصل مستمر مع مسؤولي الولاية والمسؤولين المحليين لمعرفة ما حدث في تكساس. نريد أن تعود الكهرباء والماء وأن تنعم منازلنا بالدفء”.

وصور كروز في مطار كانكون الخميس قبل رحلة العودة إلى الولايات المتحدة.

وفي مقابلة إذاعية في وقت سابق هذا الأسبوع، حض كروز على “البقاء في المنازل” مع اقتراب الطقس الشتوي البارد.

وعلقت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي بشكل مقتضب على الحادثة رداً على سؤال صحافيين. وقالت: “ليس عندي أي معلومات جديدة عن مكان تيد كروز بالتحديد” مضيفة “نركز على العمل والتصدي للعاصفة الشتوية والأزمة القائمة”.

ودعا الحزب الديموقراطي في تكساس إلى استقالة كروز على خلفية رحلته.

وكروز، حليف الرئيس السابق دونالد كروز، يعتبر مرشحاً جمهورياً محتملاً للانتخابات الرئاسية في 2024.

ربما يعجبك أيضا