أخبار دوليةالأخبار

دراسة إسرائيلية: لقاح فايزر-بيونتيك يوقف انتشار كورونا

رؤيـة

القدس المحتلة – أثبت لقاح فايزر-بيونتيك فاعليته في الحد من انتشار العدوى بفيروس كورونا المستجد، حيث وفر حماية ومناعة للغالبية العظمى ممن تلقوا اللقاح في إسرائيل اعتبارًا من 20 ديسمبر، وفقًا لما نشرته “بلومبيرج” نقلًا عن دراسة علمية إسرائيلية.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن اللقاح كان فعالاً بنسبة 89.4% في الوقاية من الإصابات المؤكدة مختبريًا، وفقًا لنسخة من مسودة منشور في تغريدة على منصة تويتر، تم تأكيدها بواسطة شخص مطلع، موضحا أن شركتي فايزر وبيونتيك عملتا بالتعاون مع وزارة الصحة الإسرائيلية على تحليل الحالات، إلا أن نتائج الدراسة لم تخضع بعد لمراجعة النظراء.

وبحسب ما نشرته “دير شبيجل” الألمانية، فإن تلك النتائج هي الأحدث في سلسلة البيانات الإيجابية، التي ظهرت من إسرائيل، التي تعد أحد بلدان العالم طرحا للقاحات المضادة لكوفيد-19 لسكانها، والذين حصل ما يقرب نصفهم على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح.

وبشكل منفصل، ذكرت السلطات الإسرائيلية، أمس السبت، أن جرعة فايزر-بيونتيك كانت فعالة بنسبة 99% في منع الوفيات الناجمة عن الفيروس.

وتعتبر النتائج الأولية للعدوى المؤكدة مختبريًا مهمة لأنها تظهر أن اللقاح قد يمنع أيضًا حاملي اللقاح بدون أعراض من نشر الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 وهو أمر لم يكن واضحًا من قبل وحتى الإفصاح عن نتائج الدراسة.

ويعد وقف انتقال العدوى بهذه الطريقة عاملاً رئيسيًا حيث تسعى البلدان إلى رفع قيود الاتصال وإعادة فتح الاقتصادات.

وفي نفس السياق، أعلنت فايزر وبيونتيك أنهما تعملان على تحليل واقعي للبيانات من إسرائيل، والتي ستتم مشاركتها بمجرد اكتمالها.

ورفض المتحدثون الرسميون التعليق على البيانات غير المنشورة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى