الأخبارمنوعات

كلوي تشاو ثاني مخرجة تفوز بجائزة جولدن جلوب منذ 78 عاما

رؤية

لوس أنجلس – فاز فيلم “Nomadland” للنجمة فرانسيس ماكدورماند، بجائزتي جولدن جلوب كأفضل فيلم وأفضل إخراج نالتها كلوي تشاو. وذلك في الحفل الذي أقيم فجر اليوم الإثنين بصورة إفتراضية.

وبهذا الفوز، تكون تشاو أول امرأة تفوز بجائزة أفضل فيلم درامي وثاني امرأة تحصد جائزة الإخراج طوال 78 عاما، بعد المخرجة باربرا سترايسند عن فيلم “Yentl”.

وهي أيضًا أول امرأة آسيوية تفوز بجائزة أفضل فيلم درامي كمنتج، ولأن تشاو أخرجت وكتبت وأنتجت وحررت فيلم “Nomadland”، فقد أصبحت المخرجة الأكثر حصدًا للجوائز في موسم جوائز واحد.

قالت تشاو في كلمتها بعد فوزها بجائزة الإخراج: “أود بشكل خاص أن أشكر الرحل على مشاركة قصصهم معنا”.

واقتبست من حوار بوب ويلز، أحد أبطال الفيلم: “التعاطف هو كسر كل الحواجز بيننا. ارتباط القلب بالقلب. ألمك هو ألمي. إنها مختلطة ومشتركة بيننا”.

وأضافت، “لهذا وقعت في حب صناعة الأفلام ورواية القصص”.

من جانبها، هنأت المخرجة باربرا سترايسند، تشاو، عبر حسابها بموقع “تويتر”، وقالت: “حان الوقت، مبروك كلوي، استحققت الجائزة”.

عُرض فيلم “Nomadland” لأول مرة في الدورة ال77 لمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في 11 سبتمبر، وفاز بجائزة الأسد الذهبي. كما حصد جائزة اختيار الجمهور بمهرجان تورنتو السينمائي، ونال مؤخرًا عدد من جوائز دوائر النقاد في الولايات المتحدة الأمريكية.

تدور أحداث الفيلم بعد الانهيار الاقتصادي لمدينة تابعة للشركة في ريف نيفادا، حيث تستكشف فيرن (فرانسيس مكدورماند)، حياة خارج المجتمع التقليدي كبدو رحل في العصر الحديث. لقد فقدت كل شيء في فترة الركود العظيم وتسعى للحصول على الحكمة والضيافة من البدو الرحل في الحياة الواقعية في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى