الأخباررصدرياضة

السيتي يقسو على الذئاب برباعية ويتقدم نحو لقبه السابع في البريميرليج

رؤية    

لندن واصل مانشستر سيتي زحفه بثبات نحو اللقب السابع في تاريخه بفوزه على ضيفه ولفرهامبتون 4-1 الثلاثاء في افتتاح المرحلة التاسعة والعشرين المقدمة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وسجل البلجيكي لياندر ديندونكر (15 خطأ في مرمى فريقه) والبرازيلي غابريال جيزوس (80 و90+3) والجزائري رياض محرز (90) اهداف مانشستر سيتي، وكونور كوادي (61) هدف ولفرهامبتون.

وهو الفوز الخامس عشر على التوالي لمانشستر سيتي في الدوري، والـ20 هذا الموسم فعزز موقعه في الصدارة برصيد 65 نقطة مبتعدا بفارق 15 نقطة مؤقتا عن أقرب مطارديه جاره اللدود مانشستر يونايتد الذي يحل ضيفا على كريستال بالاس، الأربعاء، بحسب ما أوردته صحيفة “الأيام” البحرينية.

ووضع مانشستر سيتي ضغطا كبيرا على جاره يونايتد قبل قمتهما المرتقبة الأحد المقبل في المرحلة السابعة والعشرين وهي على الارجح العقبة الاخيرة امام رجال المدرب الاسباني جوزيب غوارديولا في طريقهم الى استعادة اللقب من حامله ليفربول.

ويخوض مانشستر سيتي بعدها مباريات في المتناول نسبيا ضد ساوثمبتون وفولهام قبل ان يحل ضيفا على ليستر سيتي الثالث، ثم يلعب مع ليدز يونايتد واستون فيلا قبل استضافة تشلسي.

كما حقق مانشستر سيتي الفوز الـ21 على التوالي في مختلف المسابقات وبات على بعد انتصارين لتحطيم الرقم القياسي الموجود بحوزة الفريق السابق لغوارديولا بايرن ميونيخ الالماني.

وحافظ مانشستر سيتي على سجله خاليا من الخسارة للمباراة الـ28 على التوالي في مختلف المسابقات وعادل رقمه القياسي الذي حققه سابقا.

وتعود آخر خسارة لفريق غوارديولا في الدوري إلى 21 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، عندما سقط امام توتنهام صفر-2 ليتراجع حينها الى المركز الحادي عشر قبل ان يستعيد توازنه تدريجا ويهيمن على البريميرليغ الذي احرز لقبه في 2018 و2019 من ضمن مجمل ستة ألقاب.

وتم تقديم مباريات المرحلة التاسعة والعشرين بسبب ارتباط عدد من أطرافها بالدور ربع النهائي لمسابقة الكأس المقرر في 20 و21 آذار/مارس الحالي بينها مانشستر سيتي الذي يحل ضيفا على ايفرتون.

وينافس مانشستر سيتي على أربع جبهات هذا الموسم، ففضلا عن الدوري وكأس الاتحاد الانكليزي، بلغ المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة للعام الرابع على التوالي في سعيه للقب رابع تواليا والثامن لمعادلة الرقم القياسي الموجود بحوزة ليفربول حيث سيلاقي توتنهام في 25 نيسان/أبريل المقبل، وقطع شوطا كبيرا لبلوغ ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا بفوزه الثمين على مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني 2-صفر في ذهاب ثمن النهائي الاربعاء الماضي، قبل استضافته ايابا في 16 آذار/مارس الحالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى