اقتصادالأخبار

«داو جونز» يفقد 340 نقطة عند الإغلاق بعد تصريحات «باول» بشأن التضخم

رؤية

واشنطن – انخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية في نهاية جلسة الخميس، مع صعود عوائد السندات الحكومية في أعقاب تصريحات لرئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي.

وقال “جيروم باول” في حدث نظمته صحيفة “وول ستريت جورنال”، إن إعادة فتح الاقتصاد وتعافيه قد ينتج عنه ضغوط تضخمية مؤقتة، لكنه أوضح أن الفيدرالي سيكون صبوراً قبل تغيير سياسته النقدية، وفقا لموقع “أرقام”.

وأوضح “باول” أن صعود عوائد السندات مؤخراً أثار انتباهه، لكن البنك المركزي بحاجة لارتفاع مستدام لمعدل التضخم أعلى 2% من أجل رفع معدل الفائدة.

وصعد عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات أعلى حاجز 1.54% بعد تصريحات “باول”، وسط ضغوط هبوطية على أسهم التكنولوجيا بصفة خاصة.

وفي نهاية الجلسة، هبط مؤشر “داو جونز” بنسبة 1.1% أو 346 نقطة مسجلاً 30.924 ألف نقطة.

كما تراجع مؤشر “S&P 500” بنحو 1.3% أو 51 نقطة عند 3768 نقطة، وانخفض “ناسداك” بنسبة 2.1% ما يعادل 274 نقطة ليصل إلى 12.723 ألف نقطة.

وبالانتقال إلى أوروبا، سجل مؤشر “ستوكس 600” الأوروبي هبوطاً بنسبة 0.4% أو 1.5 نقطة ليسجل 411.9 نقطة.

كما تراجع “فوتسي 100” البريطاني 0.4% (-25 نقطة) عند 6650 نقطة، وهبط “داكس” الألماني بنسبة 0.2% (-24 نقطة) إلى 14.056 ألف نقطة، بينما استقر “كاك” الفرنسي عند 5830 نقطة.

وفي اليابان، تراجع مؤشر “نيكي” بنسبة 2.1% إلى 28.930 ألف نقطة، كما انخفض “توبكس” الأوسع نطاقًا 1% عند 1885 نقطة.

وفي سوق النفط، ارتفع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر مايو بنسبة 4.2% أو 2.67 دولار ليسجل 66.74 دولار للبرميل عند التسوية.

كما صعد سعر عقود خام نايمكس الأمريكي تسليم أبريل بنسبة 4.2% أو 2.55 دولار ليصل إلى 63.83 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ أبريل 2019.

بينما انخفض سعر العقود الآجلة للذهب تسليم شهر أبريل بنسبة 0.9% أو 15.10 دولار ليصل إلى 1700.70 دولار للأوقية.

وفي بيانات اقتصادية، ارتفعت طلبات إعانة البطالة الجديدة في الولايات المتحدة لمستوى 745 ألف طلب في الأسبوع الماضي، مقابل توقعات كانت تشير لتسجيل 750 ألف طلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى