أخبار دوليةالأخبار

موسكو: على بريطانيا توضيح موقفها حول إدارتها حملة إعلامية معادية لروسيا

رؤية

موسكو – أعلنت موسكو أن سفارتها لدى لندن ستقدم بيانا لوزارة الخارجية البريطانية حول قضية تسرب الوثائق التي تدل على إدارة حكومة بريطانيا حملة معادية لروسيا في وسائل الإعلام.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، خلال حديث لقناة “روسيا 24”: “لم نتلق حتى الآن الرد، لكن في حال اعتقاد الزملاء البريطانيين أنهم سيتمكنون من تجنب حوار حول هذا الموضوع عبر اتباع تكتيك الصمت والمماطلة، فإنهم يخطئون. لن يتمكنون من تفادي ذلك”.

وأضافت زاخاروفا: “في الوقت الأقرب سيتم عرض بيان حول هذه القضية للجانب البريطاني عبر سفارتنا في لندن. يجب توضيح الأمر، سيكون عليهم القيام بذلك”.

وسبق أن أكدت زاخاروفا أن وثائق تابعة لوزارة الخارجية البريطانية تم تسربها مؤخرا تدل على أن لندن تدير “يدويا” عمل وسائل إعلام مختلفة كما شكلت شبكة عملاء في القطاع الروسي لمواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية إن دائرة اهتمام بريطانيا طالت موقعي “ميدوزا” و”ميديازونا”، مشيرة إلى أن لندن تدعم ماليا مثل وسائل الإعلام هذه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى