أخبار عربيةالأخباررصد

الكاظمي: العراق رفض أن يكون ساحة للصراعات الخارجية

رؤية – أميرة رضا

بغداد – أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الإثنين، على أن بلاده أصرت على رفض أن تكون ساحة للصراعات الخارجية.

ووفقًا للصفحة الرسمية لمجلس الوزراء العراقي، عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، أضاف الكاظمي: “يؤكد العراق اليوم استعداده الكامل للعب دور فعّال في تكريس التهدئة وفتح أبواب الحوار لحل أزمات المنطقة، وأن يكون الجميع شركاء في التنمية لا محورًا للخلاف والصراعات.

وتابع: “لقد أصر العراق على رفضه أن يكون ساحة للصراعات الخارجية، ومنطق التعاون والأخوة هو الوحيد المقبول بالنسبة لشعبنا وللعراق”.

جاء ذلك عقب اختتام زيارة البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان للعراق، والتي امتدت لثلاثة أيام زار فيها خمس محافظات عراقية.

وأقيم للبابا حفل توديع رسمي من قبل الدولة العراقية التي وصفت زيارته بـ”التاريخية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى