أخبار دوليةالأخبار

دبلوماسي أوكراني: إمكانيات العقوبات الغربية ضد روسيا نفدت

رؤية

كييف- أعلن السفير الأوكراني السابق لدى واشنطن، فاليري تشالي، عن نضوب “إمكانيات” الغرب وكييف في سعيهما إلى تغيير سياسة موسكو بواسطة فرض عقوبات ضدها.

وفي تصريحات متلفزة قال الدبلوماسي، اليوم السبت: “لقد بلغت إمكانيات سياسة العقوبات والضغط على روسيا من قبل الغرب وأوكرانيا حد الاستنفاد، ذلك يعني أننا لن تستطيع على الأرجح – وأعني العالم الغربي وأوكرانيا – إيجاد آليات كفيلة بإرغام روسيا على قبول السلام باستخدام الضغط والقوة وحدهما”، وفقا لوكالة “نوفوستي”.

كما اعتبر تشالي أن روسيا لن تغير موقفها فيما يخص التسوية في شرق أوكرانيا سوى في حالة ظهور “رؤية نظرية جديدة” متعلقة ببلورة منظومة الأمن المشتركة بين الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا في حقبة ما بعد انتهاء النزاع في المنطقة، الأمر الذي سيتيح لكييف فرصة لـ “تكييف اتفاقات مينسك (الخاصة بتسوية النزاع في دونباس) مع احتياجات أوكرانيا”.

وكان تشالي ناشد السلطات الأوكرانية، قبل أيام، الاستعداد لقطع علاقاتها الدبلوماسية مع روسيا باعتبارها “دولة معتدية”، مع اللجوء إلى “طرف ثالث” كوسيط في معالجة القضايا القنصلية بين البلدين.

وتتهم كييف ودول الغرب روسيا بالتدخل المباشر لدعم “الانفصاليين” في منطقة دونباس جنوب شرقي أوكرانيا، فيما تنفي موسكو كونها طرفا فيه، وتؤكد أنه نزاع أوكراني داخلي، محملة كييف المسؤولية عن تقويض اتفاقات مينسك، وخاصة فيما يخص بناء حوار مباشر مع سلطات جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك “الشعبيتين” (غير المعترف بهما) ومنح المناطق التي لا تخضع حاليا لسلطة كييف وضعا قانونيا خاصا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى