أخبار دوليةالأخبار

ألمانيا تتوقع فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على الصين بسبب انتهاكات لحقوق الإنسان

رؤية

بروكسل – توقع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أن يوافق الاتحاد الأوروبي في 22 مارس على عقوبات ضد المواطنين الصينيين الذين يعتبرهم التكتل مسؤولين عن انتهاك حقوق الإنسان.

وقال ماس للصحفيين اليوم الإثنين قبيل محادثات غير رسمية بين وزراء خارجية وداخلية الاتحاد الأوروبي: “نعم، أعتقد أننا سنتوصل إلى تفاهم”. وأضاف: “من خلال وضع نظام العقوبات، حصلنا على إمكانية لمعاقبة انتهاكات حقوق الإنسان ونريد بالطبع استخدام هذه الأداة، وفقا لموقع “روسيا اليوم” الإخباري.

وتابع الوزير الألماني: “نعمل حاليا على تطبيق هذا النظام على نطاق عالمي، فهو لن يقتصر على الصين فحسب، بل سيشمل دولا أخرى أيضا”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصادر دبلوماسية، أنه من المقرر أن يعاقب الاتحاد الأوروبي خلال اجتماع 22 مارس أربعة مسؤولين صينيين وكيانا واحدا بحظر السفر وتجميد الأصول، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان لأقلية الإيجور المسلمة في الصين.

والأسبوع الماضي، قال مصدر في أحد الوفود الأوروبية في مجلس الاتحاد الأوروبي، لوكالة “تاس” إن سفراء الدول الـ27 قد اتفقوا على عقوبات شخصية جديدة، بما في ذلك ضد المواطنين الروس والصينيين الذين يحملهم التكتل مسؤولية انتهاكات حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى