أخبار دوليةالأخبار

الاستخبارات الأمريكية تبرئ الصين من التدخل في المعركة الانتخابية

رؤية

واشنطن- برأ تقرير للاستخبارات الأمريكية الصين من مزاعم وادعاءات التدخل في الانتخابات الأمريكية الأخيرة، والتي كان يرددها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب خلال الحملة الانتخابية الماضية، وذلك بحسب ما نشرته شبكة “سي إن إن” الأمريكية في تقرير لها اليوم الخميس.

وسلط تقرير “سي إن إن”، الضوء علي تصريحات ترامب السابقة التي قال فيها إن الصين كانت أكبر تهديد خارجي لنزاهة الانتخابات، وهو ما لم تثبت صحته بأي شكل من الأشكال بعد انتهاء الاستخبارات الأمريكية من تقريرها الذي تم الكشف عنه أمس الأول الثلاثاء.

وبحسب الشبكة الأمريكية، عرض التقرير تقييم الاستخبارات الذي رفعت عنه السرية، والذي أكد أن الحكومة الروسية تدخلت في انتخابات 2020 بحملة تأثير “تشويه سمعة” الرئيس جو بايدن ودعم ترامب، فيما حاول إيران القيام بفعل معاكس للترويج لجو بايدن، أما الصين فلم تتدخل بأي جهود للتأثير علي الرأي العام الأمريكي في الانتخابات.

وقالت سي إن إن: “هذا التقييم يتعارض مع التعليقات العامة من ترامب وأعضاء إدارته ، بما في ذلك المدعي العام السابق وليام بار ومستشار الأمن القومي السابق روبرت أوبراين الذي ساعد في دفع رواية ترامب بأن الصين كانت تتدخل في الانتخابات بشكل أكثر عدوانية من روسيا أو إيران”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى