أخبار مصريةالأخبار

سي إن إن: موكب المومياوات الملكية حبكة سينمائية واحتفال فخم بتاريخ مصر

رؤية

واشنطن – سلطت شبكة سي إن إن الأمريكية الضوء على موكب المومياوات الملكية الذي شهدته مصر أمس السبت، وقالت: إن المومياوات خرجت من أماكن استراحتها، وساروا في موكب في شوارع القاهرة للانتقال إلى منزلهم الجديد.

ووصفت الشبكة الموكب، أمس، بأنه بدأ كحبكة سينمائية وجزء من احتفال فخم يدل على عظمة تاريخ مصر، ومشروع لنقل بعض أعظم كنوزها إلى منشأة جديدة ذات تقية عالية. 

وكانت مومياوات رمسيس الثاني و21 من ملوك وملكات مصر جزء من موكب المومياوات الملكي، وهو حدث طال انتظاره ونظمته وزارة السياحة والآثار المصرية.

ونقلت الشبكة كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي عبر موقع التواصل تويتر، والتي قال فيها: إن هذا المشهد المهيب لدليل جديد على عظمة هذا الشعب الحارس على هذه الحضارة الفريدة الممتدة في أعماق التاريخ.

ونقلت سى إن إن عن الدكتور مصطفى إسماعيل، رئيس قسم الحفظ في معمل حفظ المومياوات في المتحف القومي للحضارة المصرية، والذي قاد فريقا مكونا من 48 شخص لتجهيز المومياوات، قوله: إن عملية الحفظ تشمل وضع كل مومياء في كبسولة نيتروجين خالية من الأكسجين، والتي يمكن أن تحافظ عليها دون ضرر من آثار الرطوبة، لا سيما وأننا نتحدث عن بكتريا وفطريات وحشرات. والكبسولة محاطة بمادة ناعمة توزع الضغط وتخفض الاهتزاز خلال عملية النقل. وصحب كل مومياء أي متعلقات تخصها بما في ذلك التوابيت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى