أخبار دوليةالأخبار

الجيش الروسي يختبر تقنية جديدة لتوجيه الطائرات المسيرة في سوريا

رؤية

موسكو – أعلن المجمع الصناعي العسكري الروسي أنه تم اختبار تقنية فريدة من نوعها لتوجيه أحدث طائرات “إينوخودتس” المسيرة الروسية نحو أهداف إرهابية في سوريا بواسطة منظومة “ستريليتس- إم” للاستطلاع.

وذكر المجمع الصناعي في بيان أوردته قناة “روسيا اليوم” الإخبارية، اليوم الأحد، أنه تم تحقيق معدلات عالية من الكفاءة والدقة في إصابة الأهداف في الوقت الحقيقي نتيجة للاختبارات، مشيرة إلى أن مسيرات “إينوخودتس” التكتيكية ضربت أهدافا تم اكتشافها وتحديدها بمساعدة منظومة “ستريليتس”، وأرسل عناصر الوحدات البرية المعلومات حول إحداثياتها عبر قنوات الاتصال إلى نقطة تحكم بالطائرات بدون طيار وقيادة أعلى في الوقت الحقيقي.

يذكر أنه في وقت سابق، قال وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو إن منظومات “ستريليتس” تسمح بضرب الأهداف في الوقت الحقيقي تقريبا، بعد 8-12 دقيقة من اكتشافها.

يشار إلى أن طائرة “إينوخودتس” الهجومية المسيرة طويلة المدى، المعروفة أيضا باسم “أوريون”، طورتها شركة “كرونشتات” الروسية، وبمقدورها البقاء في الجو لمدة تصل إلى 24 ساعة، يبلغ الحد الأقصى لوزنها عند الإقلاع 1100 كيلوجرام، ويصل وزن حمولتها القتالية إلى 250 كيلوجراما، كما أن الطائرة قادرة على استخدام الصواريخ الموجهة صغيرة الحجم، والقنابل الموجهة ضد الأهداف الأرضية، كما قامت إحدى طائرات “أوريون” بـ 38 طلعة جوية في سوريا، من بينها 17 طلعة تضمنت قصف أهداف إرهابية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى