أخبار دوليةالأخبار

اليونان تستأنف العلاقات الدبلوماسية مع ليبيا

رؤية

أثينا – عاد رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، اليوم الثلاثاء، فتح سفارة بلاده في ليبيا، داعياً إلى بداية جديدة في العلاقات التي توترت بسبب اتفاق الحدود البحرية الذي وقعته حكومة طرابلس عام 2019 مع تركيا منافس اليونان في البحر المتوسط.

وتولت حكومة الوحدة في ليبيا مقاليد السلطة يوم 16 مارس (آذار) خلفاً لإدارتين متنافستين حكمت إحداهما في الشرق والأخرى في الغرب لمدة عشر سنوات بعد الإطاحة بمعمر القذافي.

وتهدف زيارة ميتسوتاكيس لليبيا إلى إعادة العلاقات الدبلوماسية بعد سبع سنوات من غلق السفارة بسبب الحرب الأهلية الليبية، وتمثل فرصة لبداية جديدة بعد الاتفاق المتنازع عليه الذي وقعته تركيا عام 2019 مع الحكومة التي كانت تدير غرب ليبيا.

وقال ميتسوتاكيس في تصريحات بثها التلفزيون وإلى جانبه رئيس الوزراء الليبي المؤقت عبد الحميد الدبيبة: “حان الوقت أن نلقي وراء ظهورنا ما عكر علاقاتنا في الماضي”.

وكرر ميتسوتاكيس دعوة الاتحاد الأوروبي إلى “الانسحاب الفوري والكامل” للمقاتلين الأجانب من ليبيا.

ورسم اتفاق 2019، الذي دفع اليونان لطرد السفير الليبي من أثينا في ذلك الوقت، حدودا بحرية بين تركيا وليبيا بالقرب من جزيرة كريت اليونانية.

وقال ميتسوتاكيس إن الاتفاق لا تسنده قوة القانون ويجب إلغاؤه.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى