أخبار دوليةالأخبار

يوروبول: الجريمة المنظمة تنتشر في الاتحاد الأوروبي

رؤية

أمستردام – قالت الشرطة الأوروبية يوروبول، في تقرير اليوم الإثنين، إن الجريمة المنظمة تنتشر بسرعة في مناطق الاتحاد الأوروبي.

وقالت الشرطة الأوروبية، اليوم الإثنين، في تحليل للجريمة المنظمة عُرض في لشبونة، إن التهديد الذي يواجه الاتحاد الأوروبي ومواطنيه لم يكن بهذه الضخامة من قبل.

وقالت إن هناك خطراً كبيراً يتمثل في استغلال المجرمين أيضاً وباء كورونا وعواقبه الاقتصادية والاجتماعية طويلة الأجل، بحسب وكالة “الأنباء الألمانية”.

وأضاف أن الوضع يوفر “ظروفاً مثالية” للمجرمين لاستهداف المواطنين والشركات والهيئات العامة.

ويقول التقرير إن 70% من العصابات والشبكات تنشط في 3 دول على الأقل من دول الاتحاد الأوروبي.

وينشط أكثر من 40% من العصابات في تهريب المخدرات، وهو أكبر نشاط إجرامي في الاتحاد الأوروبي.

ويُظهر التحليل بوضوح درجة عالية من التنظيم المهني للعصابات ومدى ارتباط عالم الجريمة بالجوانب القانونية للحياة.

وأشار إلى أن عالم الجريمة، منظم مثل مؤسسات الأعمال، بمستويات إدارية مختلفة، وأن أكثر من 80% من الشبكات استخدمت هياكل تجارية قانونية، واستغل أكثر من 60% من العصابات الفساد وسيلة لتعزيز أعمالها.

وقال التقرير: إن غسل الأموال منظم بشكل احترافي بعد إنشاء نظام مالي مواز لعالم الجريمة، مضيفاً أن العصابات ستستغل كل الاحتمالات لتقويض الاقتصادات الأوروبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى