أخبار عربيةالأخبار

مجلس الأمن يتبنى بالإجماع قرارا يدعم التطورات في ليبيا

رؤية

نيويورك – تبنى مجلس الأمن الدولي وبالإجماع، الجمعة، قرارا يدعم التطورات في ليبيا على خلفية الاتفاقيات والحكومة الأخيرة.

وقال دبلوماسيون إن مجلس الأمن تبنى بالإجماع قرارا يدعم التطورات في ليبيا التي تصب في صالح تحقيق السلام والأمن منذ إبرام اتفاق لوقف إطلاق النار في أكتوبر/تشرين الأول.

وصاغت المملكة المتحدة النصّ الذي طالب به طرفا النزاع الليبي في اتفاق وقف الأعمال العدائية الذي جاء عقب عقد من النزاع على السلطة بين حكومتين في شرق البلاد وغربها.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية الخميس، فإن مشروع القرار الذي صاغته المملكة المتحدة يرحب “باتفاق وقف إطلاق النار المبرم بتاريخ 23 أكتوبر/تشرين الأول 2020” وبتشكيل حكومة الوحدة “المكلفة بقيادة البلاد إلى انتخابات وطنية في 24 ديسمبر/كانون الأول 2021”.

ويدعو النص المقترح “جميع الأطراف الليبية إلى التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بتاريخ 23 أكتوبر/تشرين الأول 2020، ويشدد على دعوة كلّ الدول الأعضاء إلى احترامه، بما في ذلك الانسحاب الفوري لجميع القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا”.

(وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى