أخبار مصريةالأخبار

السيسي يوجه بترسيخ آليات العمل الجديدة التي تم اتباعها في انجاز المشروعات القومية

رؤية

القاهرة – اجتمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذي للمشروعات القومية لوزارة الإسكان، خاصةً فيما يتعلق بالمدن الجديدة وقطاعات الطرق والمرافق والإسكان والخدمات وتطوير العشوائيات.

ووجه السيد الرئيس بترسيخ الاعتماد على مسارات وآليات العمل الجديدة التي تم اتباعها في انجاز المشروعات القومية خلال السنوات الماضية خارج النطاق التقليدي البيروقراطي في التخطيط والتنفيذ، بما أدى إلى سرعة وجدارة الإنجاز الفعلي على أرض الواقع، وتحقيق نتائج تنموية تمهد الطريق أمام مستقبل أفضل.

وفيما يتعلق بمحور تطوير وإنشاء المدن الجديدة؛ عرض السيد وزير الإسكان الموقف التنفيذي للمرافق والمنشآت والخدمات بمدن أسيوط الجديدة، وأسوان الجديدة، والمنصورة الجديدة، فضلاً عن أعمال التطوير الجارية بمدينة أسيوط.

كما تم استعراض الأعمال الإنشائية للعاصمة الإدارية الجديدة، وما تشمله من أحياء سكنية، وكذا الحي الحكومي، والمال والأعمال، والمنطقة المركزية، والنهر الأخضر، فضلاً عن برامج سكن العاملين بمدينة بدر.

كما عرض وزير الإسكان سير العمل بمدينة العلمين الجديدة، وما تضمه من مشروعات مثل الأبراج والأحياء السكنية والمدينة التراثية والحي اللاتيني والمنطقة الترفيهية والمجمعات السكنية وجامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا.

كما اطلع الرئيس على المشروعات الجارية لتطوير مختلف الأحياء والمناطق في القاهرة الكبرى، بما فيها تطوير حي 6 أكتوبر، وكذا تنمية جزيرة الوراق، والتطوير الشامل للقاهرة التاريخية، والذي يهدف لاستعادة الوجه الحضاري للمنطقة وتحويلها إلى مقصد سياحي متطور يتسم بطابع معماري عريق ومتكامل الخدمات، خاصة بمنطقة بحيرة عين الصيرة ومحيط المتحف القومي للحضارة المصرية وحديقة الفسطاط بمصر القديمة، فضلًا عن عملية التطوير الجارية في منطقة المدابغ وسور مجرى العيون، وكذا مثلث ماسبيرو، إلى جانب إقامة مشروع “ممشى أهل مصر” المطل على النيل.

وقد وجه السيد الرئيس في هذا الإطار بتطوير منطقة حديقة الفسطاط في مصر القديمة، وذلك لاستعادة الوجه الحضاري للمنطقة وزيادة نسبة المسطحات الخضراء، ولتتكامل على نحو نموذجي مع التطوير الذي تم ببحيرة عين الصيرة والمتحف القومي للحضارة المصرية.

كما عرض الدكتور عاصم الجزار الجهود التي تقوم بها وزارة الإسكان في قطاع محطات معالجة وتحلية المياه على مستوى الجمهورية، فضلاً عن المشروعات الجارية لتوفير وحدات سكنية بديلة للعشوائيات، حيث وجه السيد الرئيس في هذا الصدد بقيام كافة الجهات المعنية بإعداد برامج للمتابعة والتنمية المجتمعية لكافة المواطنين المنقولين من المناطق العشوائية إلى تلك الوحدات السكنية.

كما تطرق الاجتماع إلى استعراض مشروعات وزارة الإسكان الخاصة بتنمية الصعيد، بالإضافة إلى الشق الخاص بالوزارة فيما يتعلق بالخدمات المختلفة في إطار المشروع القومي لتطوير قرى الريف المصري، خاصةً قطاعات الطرق والمحاور ومياه الشرب والصرف الصحي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى