أخبار دوليةالأخبار

روسيا تعتزم إطلاق محطتها الفضائية بعد الانسحاب من المحطة الفضائية الدولية

رؤية

موسكو – قال دميتري روجوزين المدير العام لوكالة الفضاء الروسية (روسكوسموس)، إن بلاده مستعدة للبدء في بناء محطتها الفضائية الخاصة لإطلاقها في المدار بحلول عام 2030 إذا أعطى الرئيس فلاديمير بوتين الضوء الأخضر للخطوة.

وسيمثل المشروع بداية فصل جديد في عمليات استكشاف الفضاء الروسية ونهاية لأكثر من عقدين شهدا تعاونا وثيقا مع الولايات المتحدة على متن المحطة الفضائية الدولية، نقلا عن “روسيا اليوم”.

ونقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن روجوزين قوله “إذا تمكنا في 2030، بما يتسق مع خططنا، من وضعها في المدار ستكون تلك انفراجة عملاقة… لدينا إرادة لاتخاذ خطوة جديدة في عالم استكشاف الفضاء”.

وقال يوري بوريسوف نائب رئيس الوزراء لمحطة تلفزيون روسية مطلع الأسبوع إن موسكو سترسل إخطارا للشركاء في المحطة الفضائية الدولية بأنها ستنسحب منها اعتبارا من عام 2025.

وقال روجوزين إن المحطة الروسية لن تكون مأهولة على الدوام بطاقم من رواد الفضاء مثل المحطة الفضائية الدولية لأن مدارها سيعرضها لمعدلات أعلى من الإشعاع.

لكن يمكن لرواد الفضاء زيارتها بين الحين والآخر كما ستستخدم الذكاء الاصطناعي وأجهزة الروبوت.

ونقلت إنترفاكس عن مصدر لم تسمه قوله إن روسيا تعتزم إنفاق ما يصل إلى ستة مليارات دولار لإنجاز المشروع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى