الأخباررياضة

شفاء لاعبة التنس الإسبانية «كارلا نافارو» من مرض السرطان

رؤية

مدريد – قالت لاعبة التنس الإسبانية كارلا سواريز نافارو -المصنفة السادسة عالميًا سابقًا- إنها أكملت علاجها من مرض “ليمفوما هودجكين” وشفيت بالفعل.

وفي سبتمبر الماضي أعلنت سواريز نافارو – عمرها 32 عامًا- إصابتها بمرض ليمفوما هودجكين، وهو أحد أنواع سرطان الدم، وتحتاج إلى علاج كيماوي لستة أشهر.

وأعلنت سواريز نافارو في حسابها في “تويتر” انتهاء علاجها قائلة: “خطوة أخرى نحو الأمام.. أشكركم على رسائلكم.. كل كلمة دعم منحتني القوة خلال الأشهر القليلة الماضية”.

وأضافت: “أنا ممتنة للعاملين في القطاع الصحي الذين يعتنون بنا كل يوم.. لقد شفيت”.

وكانت اللاعبة الإسبانية، الذي تُشتهر بامتلاكها واحدة من أفضل الضربات الخلفية في التنس، خططت للمشاركة في أمريكا المفتوحة العام الماضي لكنها انسحبت من البطولة قبل أسبوع من انطلاقها لأسباب صحية.

وبعد ذلك بأسبوع أعلنت تشخيص مرضها وأن الأطباء أبلغوها بأنها في مرحلة مبكرة من المرض.

وكانت سواريز نافارو تحدثت في نهاية 2019 عن رغبتها في الاعتزال بنهاية 2020 لكنها الآن ترغب في مواصلة مسيرتها بعد اضطراب موسمها الأخير بسبب جائحة فيروس كورونا ووضعها الصحي.

ووفقًا لتقرير في موقع اتحاد اللاعبات المحترفات تسعى سواريز نافارو للمشاركة في بطولة فرنسا المفتوحة، حيث ستلعب في قرعة الدور الرئيسي الذي ينطلق في 30 مايو أيار وحتى 13 يونيو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى