أخبار عربيةالأخبار

تأهب ليبي على الحدود مع تشاد

رؤية

طرابلس- أطلق الجيش الليبي، فجر الجمعة، عملية استطلاع جوي مسلح على طول حدود ليبيا مع تشاد، لتأمينها ومنع أية خروقات محتملة.

وقالت مصادر عسكرية ليبية، في تصريحات مقتضبة لـ”العين الإخبارية”، إن غرفة عمليات سلاح الجو بالقيادة العامة أطلقت في ساعة مبكرة من صباح الجمعة، عملية استطلاع جوي، على الحدود الليبية – التشادية، لرصد أية عناصر مسلحة ولتأمين المناطق من أية خروقات أمنية.

يأتي ذلك فيما أعلنت منطقة الكفرة العسكرية التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، تكليف دوريات برية وجوية على الحدود بين ليبيا وتشاد، لضبط المخالفين.

وقالت منطقة الكفرة العسكرية، في بيان اطلعت “العين الإخبارية” على نسخة منه، إن آمر منطقة الكفرة العسكرية اللواء المبروك المقرض وجه برفع درجة الاستعداد والجاهزية التامة لكافة الوحدات العسكرية للقوات البرية والجوية وتجهيزها بالإمكانيات والمعدات اللازمة لردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار المنطقة.

وأكد البيان على أن هناك دوريات تتمركز في قاعدة السارة (جنوبي ليبيا) والانطلاق منها في دوريات على الحدود مع دولة تشاد، بالإضافة إلى دعم الأجهزة الأمنية داخل المنطقة الجنوبية لتأمينها من أية خروقات محتملة وضبط المخالفين.

تصعيد محتمل

وتنذر الأوضاع في تشاد بعد مقتل رئيسها إدريس ديبي، بتصعيد محتمل أثار قلق ومخاوف دول الجوار، بحسب بيان لقادة ليبيا والسودان والنيجر، الخميس، أكدوا فيه أنهم يتابعون باهتمام بالغ تطورات الأحداث هناك.

وطالبوا بإقامة حوار وطني بين الأطراف المختلفة في جمهورية تشاد، بعيدا عن استخدام القوة أو التهديد باستخدامها، مجددين حرصهم على تكثيف الجهود لدعم التعاون الأمني ومراقبة الحدود المشتركة وتوطيد السلام والاستقرار وحسن الجوار.

وكان رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي طالب الأربعاء، الجيش باتخاذ إجراءات فورية لتأمين الحدود الجنوبية مع تشاد، داعيًا القائد العام للجيش المشير حفتر إلى التعامل مع أي أهداف معادية مع إبلاغه بتطورات الأوضاع لحظة بلحظة، مع مراعاة أقصى درجات الحيطة والحذر والاستعداد للتعامل مع أي طارئ في حينه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى