أخبار دوليةأخبار عاجلةالأخبار

وفاة شرطية فرنسية في هجوم بسكين وتوقيف مشتبه به

رؤية

باريس- أعلنت السلطات القضائية الفرنسية وفاة شرطية تعرضت لهجوم بسكين وتم توقيف مشتبه به.

وذكرت فرانس برس أن شرطية فرنسية تعرضت للطعن عند مدخل مركز للشرطة في رامبوييه وهي بلدة تقع على بعد 57 كيلومترا جنوب غربي باريس.

وأضافت أن الشرطة أطلقت النار على المهاجم وتمكن رجال الأمن في مكان الحادث من السيطرة عليه.

وأشارت قناة تلفزيون (بي.إف.إم) إلى أن الشرطية توفيت متأثرة بإصابتها، ولم تعرف بعد دوافع المهاجم.

وأوائل العام الجاري، أعلنت فرنسا، أنها أحطبت “هجومين إرهابيين” عام 2020 وما مجموعه 33 منذ 2017.

جاء ذلك على لسان لوران نونييز مدير فرقة عمل مكافحة الإرهاب في البلاد الذي لم يقدم حينها، أي إشارة تدل على طبيعة هذين الهجومين الإرهابيين اللذين تم إحباطهما.

وقال نونييز الذي حل ضيف لقاء “جران راندي فو” الذي بثته وسائل الإعلام الفرنسية “أوروب1″ و”سي نيوز” و”لي زيكو” إن “الإرهاب” يمثل “تهديدا ذا أولوية” وهو “داخلي المنشأ” و”تزداد صعوبة اكتشافه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى