اقتصادالأخبار

ارتفاع النشاط الصناعي والخدمي في أمريكا إلى مستوى قياسي

رؤية

واشنطن – قفز الإنتاج الصناعي والخدمي في الولايات المتحدة إلى أعلى مستوى على الإطلاق في الشهر الجاري، مع تعافٍ تدريجي للاقتصاد في ظل استمرار جهود التطعيم ضد فيروس “كورونا”.

وكشفت بيانات مؤسسة “ماركت” للأبحاث الصادرة الجمعة، ارتفاع مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الولايات المتحدة عند 60.6 نقطة في أبريل وهو أعلى مستوى على الإطلاق مقارنة بـ59.1 نقطة في مارس الماضي، ومقابل توقعات ارتفاعه عند 60.9 نقطة، وفقا لـ”أرقام”.

وفي الوقت نفسه، زاد مؤشر مديري المشتريات الخدمي عند أعلى مستوى على الإطلاق عند 63.1 نقطة، بعدما سجل 60.4 في الشهر الماضي.

كما سجل مؤشر مديري المشتريات المركب – الذي يعتبر مؤشراً للصحة الاقتصادية- مستوى قياسي عند 62.2 نقطة.

وقال كبير الاقتصاديين لدى “آي إتش إس ماركيت” “كريس ويلمسون” إن الولايات المتحدة تحرز بداية قوية للربع الثاني مع تخفيف قيود الإغلاق ونجاح برنامج التطعيم ضد الفيروس، كما أسهمت إجراءات التحفيز في دعم الطلب، لكنه أشار في الوقت نفسه إلى أن استمرار اضطراب سلسلة التوريد يعيق إنتاج السلع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى