أخبار دوليةأخبار عربيةالأخبار

ألمانيا تصنف الهند وتونس وقطر وعمان كمناطق عالية الإصابة بكورونا

رؤية

برلين – سبب الزيادة الهائلة في عدد الإصابات بفيروس كورونا، قررت الحكومة الألمانية تصنيف الهند على أنها منطقة عالية الإصابة اعتبارا من بعد غد الأحد.

وينطبق ذلك أيضا على تونس الواقعة في شمال إفريقيا، ودولة الرأس الأخضر قبالة الساحل الأفريقي، وقطر وعمان في الخليج، حسبما أعلن معهد “روبرت كوخ” الألماني لمكافحة الأمراض اليوم الجمعة على الإنترنت.

وتمت إزالة العديد من دول الكاريبي من قائمة مناطق الخطر الوبائي، بما في ذلك جمهورية الدومينيكان، والتي تحظى أيضا بشعبية لدى السائحين الألمان، ما يعني أن إلزام الحجر الصحي للقادمين من هذه المناطق عند الدخول إلى ألمانيا لن يعد ساريا عليهم.

ولا يرتبط تصنيف الهند كمنطقة عالية الإصابة بأي تشديد في لوائح الدخول. وكان هذا سيحدث فقط إذا تم إعلان الدولة، التي بها ثاني أكبر عدد من السكان في العالم، منطقة منتشر بها متغيرات للفيروس – وهو ما توقعه بعض المراقبين مع انتشار متغير يُشتبه في خطورته هناك.

ويتعين وفقا لـ”الألمانية” على المسافرين القادمين من المناطق ذات الخطورة الوبائية البسيطة أو معدلات الإصابة المرتفعة أن يخضعوا للحجر الصحي لمدة عشرة أيام، ويمكنهم الخروج من الحجر بعد خمسة أيام من خلال تقديم اختبار كورونا السلبي. ويلزم جميع المسافرين القادمين جوا بوجه عام بتقديم اختبار سلبي قبل الدخول إلى ألمانيا، وكذلك عند الدخول عن طريق البر عند قدومهم من المناطق التي يرتفع فيها معدل الإصابة.

وتكون القواعد الخاصة بالمناطق التي بها متغيرات كورونا أكثر صرامة، حيث يتعين على القادمين منها الخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يوما دون إمكانية تقصير الوقت. بالإضافة إلى ذلك، لا يُسمح لشركات الطيران وشركات القطارات والحافلات بنقل مجموعات معينة من الأشخاص من هذه المناطق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى