الأخبارمنوعات

الصين تفرض رقابة مشددة على تداول نبأ فوز كلوي تشاو بالأوسكار

رؤية

بكين – ردت القيادة الصينية بفرض رقابة شديدة، على النجاح التاريخي الذي حققته المخرجة كلوي تشاو، المولودة في بكين، في حفل توزيع جوائز الأوسكار في لوس أنجلس، بعد فوزها بجائزة أفضل مخرجة عن الفيلم الأمريكي “نومادلاند”.

ولم تقم وسائل الإعلام الرسمية الكبرى، ومن بينها وكالة الأنباء الرسمية (شينخوا) ومحطة “سي سي تي في” الحكومية، اليوم الاثنين، بعرض أي تقارير على الإطلاق بشأن الجائزة التي تم منحها لتشاو، وهي مواطنة أمريكية أمضت طفولتها في الصين. وجرى بصورة جزئية حذف المنشورات التي تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن فوز تشاو.

من ناحية أخرى، رفض متحدث باسم وزارة الخارجية في بكين، التعليق على الأمر، واكتفى بقول إنه “ليس شأناً دبلوماسياً”.

وحصل فيلم “نومادلاند” على جائزتي أوسكار أخريين، لأفضل فيلم وأفضل ممثلة رئيسية، والتي حصلت عليها النجمة فرانسيس ماكدورماند.

وتدور أحداث الفيلم حول قصة أرملة في العقد السابع من عمرها، تحول عربتها الفان إلى منزل متنقل وتعمل بوظائف موسمية على امتداد ترحالها على الطريق في الغرب الأمريكي.

يذكر أن المخرجة تشاو صارت ثاني امرأة تفوز بجائزة أوسكار أفضل إخراج.، وذلك بعد فوز كاثرين بيجلو بالجائزة في عام 2010 عن فيلمها “ذا هيرت لوكر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى