أخبار دوليةالأخبار

اتهام زعيم معارض في ميانمار بالخيانة العظمى والقتل

رؤية

نايبيداو – رفعت السلطات الجديدة في ميانمار، عدة دعاوى قضائية ضد أحد أبرز زعماء الحركة الاحتجاجية المناهضة للانقلاب، متهمة إياه بارتكاب جرائم في غاية الخطورة.

وأكد التلفزيون الرسمي في ميانمار في نشرته الإخبارية مساء اليوم الأربعاء، أن التهم الموجهة إلى واي موي ناين، المعتقل منتصف الشهر الجاري، تشمل القتل والخيانة العظمى، وفقا لـ”رويترز”.

وألقت السلطات الجديدة القبض على واي موي ناين الذي يعد من أبرز زعماء الحركة الاحتجاجية في 15 بريل الجاري، وهو كان يقود إضرابا على الدراجات النارية في مدينة مونيوا شمال البلاد عندما صدمت سيارة دراجته النارية عمدا ثم تم اعتقاله.

وقتل مئات المدنيين في ميانمار خلال تفريق قوات الأمن الاحتجاجات المتواصلة منذ الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد مطلع فبراير الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى