أخبار عربيةالأخبار

غارات تستهدف الفصائل في إدلب وحماة

رؤية

دمشق- نفذت طائرات حربية يرجح أنها روسية غارات على مواقع قرب الحدود الإدارية ما بين محافظتي إدلب وحماة، حيث سمع دوي انفجاراتها قرب محطة زيزون الحرارية، فيما أفادت مصادر محلية باستهداف موقع عسكري في منطقة خربة الناقوس بسهل الغاب، دون ورود تفاصيل عن حجم الخسائر.

وأشار المرصد السوري إلى أن طائرة مجهولة قصفت موقعاً بالقرب من قاعدة عسكرية تركية ضمن مناطق الفصائل الموالية لتركيا بالقرب من قرية جهبل في محيط عين عيسى شمالي الرقة، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر حتى الآن.

وذكر المرصد أنه رصد أنباء عن استهداف طائرة مجهولة أخرى (يرجح أنها روسية) استهدفت موقعاً عسكرياً للفصائل الموالية لتركيا في محيط قرية عين دقنة غربي إعزاز بريف حلب، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر، وفقا لـ”24″ الإخباري.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، في 7 أبريل(نيسان) تحليقاً لطائرات حربية روسية في أجواء محافظة إدلب، تزامناً مع تنفيذها غارتين على الأقل على حرش بسنقول بريف إدلب، دون معلومات عن الخسائر البشرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى