أخبار عربيةالأخبار

المزارعون السودانيون يخشون عودة الميلشيات الإثيوبية

رؤية

الخرطوم – أبدى مزارعون سودانيون في منطقة الفشقة الكبرى المحاذية للشريط الحدودي مع إثيوبيا مخاوف من تكرار هجمات الميلشيات الإثيوبية.

ونقل موقع “سودان تريبيون” عن مصادر موثوقة أن ميلشيات إثيوبية مسلحة توغلت عشرة كيلومترات داخل الأراضي السودانية أمس الأول الأحد، في مناطق غابة الكردية، وكمبو بالفشقة الكبرى المحاذية لإقليم تيغراي، بإثيوبيا.

ولفت مزارعون إلى عودة انتشار الميلشيات الإثيوبية في المناطق التي تُحضر فيها الأراضي للزراعة.

وتشهد حدود السودان وإثيوبيا توتراً عسكرياً منذ نوفمبر الماضي عندما أعاد الجيش السوداني نشر قواته في أراضي الفشقة واسترد مساحات واسعة من الأراضي الزراعية التي ظلت مجموعات إثيوبية تفلحها تحت حماية الميلشيات لأكثر من 25 عاماً.

وتتهم إثيوبيا القوات المسلحة السودانية بتأجيج الأوضاع على الحدود بالتوغل داخل مناطقها واحتلال أراضيها الزراعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى