أخبار عربيةالأخبار

منسق السلام بالشرق الأوسط يحذر من خروج الأوضاع في الضفة الغربية عن السيطرة

رؤية

القدس المحتلة – حذر المنسق الأممي لعملية السلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، اليوم الخميس، من خروج التوترات في الضفة الغربية عن السيطرة، في ظل مساعي إسرائيلية لإخلاء مناطق فلسطينية بالقدس في مواجهة رفض سكانها، وذلك بحسب ما ذكرته وكالة سبوتنيك.

وقال المنسق الأممي في بيان “أشعر بالقلق العميق حيال تصاعد التوترات والعنف في الضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، منذ بدء شهر رمضان”، مبينا أن “في الأيام القليلة الماضية وحدها قتل فلسطينيان، امرأة وطفل، على يد القوات الأمنية الإسرائيلية، إما في سياق المواجهات أو الهجمات، كما قتل إسرائيلي في إطلاق نار على يد فلسطيني”.

ودعا القوات الإسرائيلية “لممارسة أقصى درجات ضبط النفس، وعدم استخدام القوة المميتة سوى في الحالات التي يتعذر فيها بشدة تجنب ذلك”، داعيا “لمحاسبة مدبري أعمال العنف على كلا الجانبين”. وأعرب عن قلقه جراء الأحداث في حي الشيخ جراح، داعيا السلطات الإسرائيلية لوقف عمليات الإخلاء والهدم.

وحث القادة الدينيين والسياسيين والمجتمعيين من الجانبين بالوقوف ضد العنف والتحريض، محذرا من “خروج الوضع عن السيطرة ما لم يتم معالجته”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى